Banners
Banners
ערבית
בר עליון משנה
בר עליון משנה
בר עליון
בר עליון

ندوة: HIV - ڤيروس نقص المناعة المكتسبة في العصر الحديث, 22.11.16

شارك أكثر من 120 من أطباء المجتمع المحلي, العاملين في المجال الطبي والتمريض وغيرهم, الذين شاركوا في الندوة التي عقدت في المركز الطبي هليل يافي, تحت عنوان "مرض الإيدز في العصر الحديث: ابتكارات وتحديثات". جوهر الموضوع: الحديث هنا عن مرض مزمن يمكن التعايش معه, بشرط أن يتم الكشف عنها مبكرا وأن يتم علاجها والتعامل معها بالشكل الصحيح.
23/11/2016

الإيدز هو مرض خطير ومزمن. الإيدز هو مرض معد. الإيدز هو المرض الذي يمكن التعايش معه. هذه الحقائق الثلاث التي كانت محور هذه الندوة التي عقدت في المركز الطبي هليل يافي هذا الأسبوع, والذي حضرها أكثر من 120 طبيب من أطباء المجتمع المحلي والعاملين في المجال الطبي والتمريض ومساعدي الأطباء في المستشفى.

 

إن أساس الندوة, التي قام بتنظيمها طاقم الأطباء في عيادة الإيدز في المستشفى, تحت إشراف الدكتورة ڤاليري إستومين, وبالتعاون مع وحدة الأمراض المعدية بما في ذلك قسم الطب الباطني ج', وقد تم عرض البيانات حول مرض الإيدز أمام الحضور, وكذلك مرضى الإيدز والعلاجات المتاحة حاليا.

 

الدكتور أوهاد هوخمان, نائب مدير المركز الطبي, الذي افتتح الندوة, أشار بصفته كطبيب العائلة قائلا, بأنه على بينة من أهمية عمل الأطباء في المجتمع المحلي مع الخبراء والأخصائيين في عيادة الإيدز في "هليل يافي" من أجل توفير الرعاية المثلى والأفضل لمرضى الإيدز, بحيث أصبح من الممكن اليوم العيش مع هذا المرض, على الرغم من التحدي الذي ينبع من الإصابة المرضية المترافقة لها.

 

قامت الدكتورة إيستومين في البداية عن كمية المرضى والناقلين في اسرائيل, وقد تم تحديد حوالي- 6,800 شخص وتم تسجيلهم, وعلى الرغم من أن العدد المقدّر هو أقرب الى- 9,000. واشارت الدكتورة إيستومين أنه على الرغم من ارتفاع نسبة الوعي لهذا المرض, لا يوجد حتى الآن وعي كاف لتشخيصها والوقاية منها لدى مختلف الشرائح المتنوعة والمستهدفة.

 

كما دعت الدكتورة إيستومين العاملين في المجال الطبي بأن يكونوا على بينة لأعراض المرض, بحيث أنها ليست دائما واضحة, وبالتالي, وفي بعض الحالات, وحتى بشكل مثير للريبة ولا لبس فيه, وحتى اذا لم يكن هناك تاريخ طبي بشكل قاطع, من المستحسن إجراء فحص للكشف عن الڤيروس.

 

 

 

 

 

وخلال الندوة, قامت الدكتورة شارون رايسفيلد, من كبار الأطباء في وحدة الأمراض المعدية, والتي شاركت في إعداد هذه الندوة, بقولها, إن العلاجات المتاحة في الإصابة المرضية المترافقة ل- HIV, أي فيروس نقص المناعة المكتسبة, مشيرة الى الابتكارات في هذا المجال, والقدرة على العيش مع مرض الإيدز كمرض مزمن, ولكن بنوعية ونمط حياة جيد. وبالإضافة الى ذلك, قدمت الدكتورة, يوڤال ليڤنات, مدير عام لجنة مكافحة الإيدز, القضايا الأخلاقية والقانونية المتعلقة بمرض الإيدز, وقد تم عرض قصة شخصية أما الجمهور لإمرأة مصابة بمرض الإيدز "الحياة مع HIV".

 

وفي نهاية اليوم, أشارت الدكتورة إيستومين بمناسبة اليوم العالمي للإيدز, الذي يصادف بتاريخ 1 ديسمبر, وسيتم إجراء فحوصات مجانية لصالح عامة الناس, من قبل عيادة الإيدز في هليل يافي, من الساعة 1300 – 19:00 في العيادات الخارجية في المستشفى.

 
Banners
Banners
בי"ס לסיעוד ערבית
Banners
Banners
נשים ויולדות ערבית
Banners
Banners
ילדים ערבית
Banners
Banners
Banners
Banners
דרונט בניית אתרים
בר תחתון
בר תחתון
إدارة المحتوى: