Banners
Banners
ערבית
בר עליון משנה
בר עליון משנה
בר עליון
בר עליון

في اليوم الأول من عملها في قسم الكورونا: تم إدخال والد المتدربة إلى القسم

بعد أن مرضت هي وجميع أفراد عائلتها بالكورونا، عادت الدكتورة مدلج دعاء إلى العمل في "هيلل يافه" كمتدربة في قسم الأشخاص الذين تم التحقق من إصابتهم في الكورونا . لم تتخيل أبداً أنها ستعتني بوالدها في اليوم الأول من عملها، بعد تدهور حالته
19/01/2021

اقتربت الدكتورة مدلج دعاء ، التي تبلغ من العمر 27 عاماً من كفر قرع، من نهاية فترة التدريب في الطب، والذي تقوم به في المركز الطبي هيلل يافه . في الشهر الأخير، مرضت الدكتورة مدلج في الكورونا، ويبدو أنها أصيبت بالعدوى من قبل أسرتها، واضطرت إلى البقاء في المنزل حتى شفائها . عادت هذا الأسبوع الدكتورة مدلج إلى عملها في قسم الأمراض المعدية أ، حيث يتواجد المرضى الذين تم التحقق من إصابتهم في الكورونا، لكنها لم تتخيل أن والدها نظير سيضطر إلى الاستشفاء في نفس القسم بعد أن طرأ تدهور على حالته .

 

تقول الدكتورة مدلج: ״ كنت أنتظر بالفعل العودة إلى المستشفى وعلى وجه الخصوص إلى قسم الأمراض المعدية أ . إنني على دراية بالعبء الجسدي والنفسي الثقيل على أعضاء الطاقم وكما أنني مرضت وتعافيت من الكورونا، أنا أشعر أكثر "أمانا" واريد أن أقدم المساعدة قدر الإمكان إلى الطاقم الطبي وبالطبع للمرضى أنفسهم. هذا المرض أكثر حدة مما كنت اعتقد ، حينما نشعر به، انه ليس مثل ان ترى شخصا آخر يعاني" .

 

فيما يتعلق بوالدها، أضافت: ״ أنا سعيدة لأنني أتواجد بالقرب من والدي وأحاول مساعدته قدر الإمكان . أحد الأمور الصعبة بالنسبة للمرضى في القسم هو عدم القدرة على رؤية الأقارب والإلتقاء بهم . أنا سعيدة لأنني في هذه الحالة أدعم والدي وأشجعه عن قرب بحيث سيكون على ما يرام״.

 

 


الدكتورة مدلج ووالدها نظير في قسم الأمراض المعدية أ في المركز الطبي هيلل يافه

 
Banners
Banners
בי"ס לסיעוד ערבית
Banners
Banners
נשים ויולדות ערבית
Banners
Banners
ילדים ערבית
Banners
Banners
Banners
Banners
דרונט בניית אתרים
בר תחתון
בר תחתון
إدارة المحتوى: